الرئيسية » ثقافه تسويقيه » التمور الذهب الأسود في المملكة العربية السعودية؟

التمور الذهب الأسود في المملكة العربية السعودية؟

النخلة شعار المملكة العربية السعودية ورمز للكرم والمملكة العربية السعودية تعتبر من أهم منتجين التمور في العالم والشعب السعودي من أهم المستهلكين للتمر

لو كان هناك إهتمام بتسويق التمور لكان دخله الثاني بعد البترول، هذا ليس مجاملة ولكن الحقائق تقول ذلك.

تقول الاحصائيات إن إنتاج التمور في المملكة العربية السعودية وصل إلي نحو 970 اف طن في عام 2006م وعدد النخيل حوالي 24 مليون نخلة. ومتوسط تكاليف إنتاج الطن من التمور لأهم الاصناف حوالي 1355 ريال سعودي على مستوى المزارع التقليدية وأنا متأكد من إن المبلغ سينخفض لو كان هناك إدارة لصناعة التمور جيدة. وبالرغم من ذلك يعتبر هذا السعر تنافسي جيد للتصدير. ويعتبر معدل استهلاك الفرد في السعودية 35.1 كيلو جرام في السنة وهو معدل أخذ بالنقصان نظرا لعدم وجود توعية تسويقية لأهمية التمور. وتبلغ أعداد مصانع التمور بالمملكة 55 مصنعا. هل تصدقون إن نسبة التصدير من التمور لاتتجاوز 4% حوالي 40 الف طن علما أن كميات التمور المصدرة تكون بمثابة هبات أو إعانات للدول الفقيرة أو المنكوبة. يقترح الدكتور عبدالرحمن الحميد في محاضرته خلال اللقاء التشاوري الأول مع مزارعي ومنتجي التمور بمنطقة القصيم المنشور في جريدة الجزيرة ليوم السبت الموافق 20-06-2009م. ويقترح الدكتور إنشاء هيئة عليا تعتني بإنتاج وتسويق وتصنيع وتصدير التمور وأنا معه في الاهتمام بتطوير صناعة التمور ولكن ليس من خلال هئية التي لدينا منها الكثير من التجارب الغير جيدة ولكن ندرس الامثلة العالمية ونستفيد من تجاربها وخير دليل على ذلك فاكهة الكيوى التي مرت صناعتها تماما مثل التمور في السعودية. فكانت إلى عهد قريب تعاني من الإهمال وعدم التسويق وضعف التصدير ولكن نيوزلندا درسة الوضع ووضعت الخطط التسويقية اللازمه وأوكل الامر للمختصين والنتيجة وصلت فاكهة الكيوي لكل مكان ولاتكاد تخلو منها مائدة طعام.

كيف والتمر منتج رباني ذكر في القران وذكرت فوائدة وقال رسولنا صلى الله عليه وسلم “بيت لاتمر فيه جياع اهله”

شخصيا كنت مديرا لشركة تمور محلية أخذت سبق الريادة في ألاهتمام بالتمر من حيث النظافة ، والتغليف، والجودة والمحل المناسب. خرجت من النطاق التقليدي في تقديم التمر الى النطاق الحديث في صناعة التمر. قضينا أسابيع ندرس ونزور مصانع الشوكلاته في سويسرا وكيف نستطيع أن نستفيد من صناعة الشوكلاته في تطوير صناعة التمر. تدارسنا مع وزارة الصحة من خلال معاملها لإنتاج تمر مناسب لمرضى السكري. صناعة التمر واعدة يجب الإهتمام بها وللموضوع بقية.

الوسوم:
السابق:
التالي:

عن د. عبيد بن سعد العبدلي

مؤسس مزيج للاستشارات التسويقية والرئيس التنفيذي أستاذ جامعي سابق بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن

2 تعليقات

  1. السلام عليكم:
    هل عندكم عناوين إتصال لمستورديين خارج المملكة للتمر؟ أرى صناعة التمور بالشرقية تضمحل يوم بعد يوم. و ربما التصدير الخارجي أحد الحلول!

    هل بإمكانك المساعدة؟

    و شكرا.

  2. اولا اشكرك اخي عبيد العبدلي على الموضوع المفيد والحساس

    ثانيا التمر صحيح انه متوفر بشكل كبير عندنا ولكن الاهتمام الداخلي بالتمر لدينا اكثر من التصدير خارجيا بحكم الاستهلاك والهدايا ولو كان التصدير بشكل جاد لاكان خير وبركه

التعليق على الموضوع

إيميلك لن يتم نشره علناً Required fields are marked *

*

لأعلي